التنوع فى وسائل الإعلام المصرية : التقرير الرابع

egyptwomenprotest

معهد التنوع الإعلامى يصدر التقرير الرابع عن التنوع فى وسائل الإعلام المصرية

اتبع أخبارنا

fbmorocco_arfinal

fbegypt_arfinal

twmdi2_arfinal

برنامج الماجستير فى التنوع والإعلام

برنامج يتمتع بدرجة عالية من الابتكار، تم تطويره من قبل معهد التنوع الإعلامى وجامعة وستمنستر.

uowandmdi_logos

كتيب عن الصحافة الاندماجية

Manual_Cover_Pic

لتحميل الكتيب، يرجى النقر هنا

مشروع المعهد بمصر

Egypt_Flag

للمزيد من المعلومات حول مشروع معهد التنوع الإعلامي بمصر، انقر هنا

مشروع المعهد بالمغرب

Maroc_Flag

للمزيد من المعلومات حول مشروع معهد التنوع الإعلامي بالمغرب، انقر هنا

اتصل بنا

للاستفسارات العامة، لاقتراح محتوى للنشر أو إعطاء ملاحظات حول الموقع، يرجى الاتصال بنا على : MDI_Arabic_Email

لدعمنا

إن كنت ترغب في معرفة المزيد عن معهد التنوع الإعلامي و عن إمكانيات دعمك لأنشطته، المرجو مراسلتنا على : MDI_Arabic_Email

مشروع معهد التنوع الإعلامي بمصر

egyptcrowdإعادة بناء الإعلام المصرى بعد الثورة: اعتناق حرية التعبير، والتنوع، و الاحتواء
الإطار الزمني: 2011-2013
الجهة المانحة:
هيئة التعاون السويدية الدولية للتنمية
الشركاء:
معهد أندلس لدرسات التسامح

 

وصف المشروع:
يهدف المشروع إلى تشجيع قيام إعلام مصرى مسئول والذي يقوم بدوره على أساس المعايير الدولية، ومبادئ حرية التعبير والتنوع، والشمولية، والشفافية، والمسئولية العامة.
ومن المتوقع أن يسهم المشروع في إصلاح الإعلام في مرحلة ما بعد الثورة المصرية عن طريق تعزيز منهج أكثر شمولية بغرض التنوع على المستوى الإقليمي، والمحلي إلى جانب إمكانية الاستماع إلى أصوات سكان المدن، في المناقشات على المستوى الوطني حول كافة القضايا المتعلقة بجميع المواطنين. في الوقت ذاته، فإن الإعلام على المستوى الإقليمي و المحلي تم إعداده من أجل قيادة أو المساهمة في المناقشات التي تقتصر على بعض الأقاليم أو عدد من المجتمعات.

من ناحية أخرى، يهدف المشروع من خلال تناول القضايا ذات الصلة بمسألة التنوع في المجتمع المصري إلى المساعدة في توسيع نطاق المناقشة العامة التي تدور حول التنوع الاجتماعي، والثقافي وأثرهما على الترابط الاجتماعي. هذا، و على الرغم من التقدير الموجود لفكرة التنوع داخل المجتمع المصري، يمكن تحقيق ما هو أبعد من ذلك عن طريق الإعلام، إلى جانب دور النخبة السياسية، والاجتماعية لتشجيع المناقشات على المستوى الوطني والإقليمي، والتي تتسم بمزيد من الحساسية والشمولية.

ومن أجل تحقيق أهدافه، سوف يقوم المشروع بالتالي :
•    مراقبة الإعلام من أجل التعرف على القضايا والمشاكل التي تعترض الإعلام المصري.
•    العمل مع صناع القرار للوصول إلى قرارات بخصوص المشكلات من أجل بناء قدرات الصحفيين.
•    توفير تدريب على إقامة علاقات مع الإعلام لتقديم الفئات المهمشة لمساعدتهم على إسماع صوتهم في الإعلام والنقاش العام.
•    دعم الأكاديميين ليقدموا لطلابهم المعايير الدولية ومتطلبات الإعلام المسئول.
•    العمل مع القطاع الترفيهي في الإعلام، الذي يملك تأثيرا كبيرا على مواقف المشاهدين، لمساعدتهم على فهم أحسن للحاجة إلى تقديم محتوى متنوع، بل أيضا العائد المادي الذي يوفره الاقتراب الشمولي.

أنجز هذا المشروع بشراكة مع :

SIDAsmalllogo